الخميس، 27 أكتوبر، 2011

عن ادارة الاعمال

ادارة الاعمال
تتكون من الأداء أو إدارة العمليات، وبالتالي اتخاذ أو تنفيذ القرارات الرئيسية. ويمكن تعريف إدارة الأعمال بأنه عملية عالمية لتنظيم الناس والموارد بكفاءة وذلك لتوجيه الأنشطة نحو أهداف وغايات مشتركة. أول كلية لإدارة الأعمال (business management) في العالم هي المدرسة العليا للتجارة في باريس، فرنسا، عام 1819. وأول كلية لإدارة الأعمال في الولايات المتحدة هي كلية وارتون بجامعة بنسلفانيا، في عام 1881. وأيضا مدرسة هارفارد للأعمال، التي تأسست في عام 1908.

وظائف إدارية
الإداريون بصفة عامة، ينخرطوا في مجموعة مشتركة من الوظائف لتلبية أهداف المنظمة. هذه المهام "" من مهام السائسين وصفها هنري فويل بأنها " العناصر الخمس للإدارة" (وهى موضحة أدناه).

التخطيط (planning) هو التقرير مسبقا لما يجب القيام به، وكيفية القيام بذلك، ومتى نفعل ذلك، والذين ينبغي أن يفعلوا ذلك. وهو يوضح الطريق من حيث بداية التنظيم إلى ما يريد أن يكون. وظيفة التخطيط تنطوي على تحديد الأهداف وترتيبها ترتيب منطقي. ويدخل الإداريون في كلا من الخطط قصيرة المدى والتخطيط على المدى الطويل.

التنظيم (organizing) ينطوي على تحديد المسؤوليات التي يتعين القيام بها، ويضم المسؤوليات إلى الإدارات أو الأقسام، ويحدد العلاقات التنظيمية. والغرض من ذلك هو تحقيق تنسيق الجهود بين جميع العناصر في التنظيم (التنسيق) ((coordinating)) . والتنظيم يجب أن يأخذ بعين الاعتبار تفويض السلطة والمسؤولية ونطاق المراقبة داخل الوحدات الإشرافية.

تخديم فرائق العمل يعنى شغل المناصب المهمة بالأشخاص المناسبين في الوقت المناسب. وينطوي على تحديد احتياجات الموظفين، وكتابة التوصيف الوظيفي، وتجنيد و فرز الناس لشغل المناصب.

التوجيه (directing) (القيادة) ((commanding)) تقود الناس بطريقة تحقق أهداف المنظمة. ويشمل هذا التخصيص السليم للموارد وتوفير نظام الدعم الفعال. والتوجيه يتطلب مهارات شخصية استثنائية وقدرة على تحفيز الناس. وواحدة من القضايا الحاسمة في التوجيه هي إيجاد التوازن الصحيح بين التركيز على احتياجات الموظفين والتركيز على الإنتاج الاقتصادي.


الرقابة (controlling) هي الوظيفة التي تقيم الجودة في جميع المجالات وتكشف الانحرافات المحتملة أو الفعلية قي خطة المنظمة. وهذا يضمن أداء عالي الجودة ونتائج مرضية مع الحفاظ على بيئة منظمة وخالية من المشاكل. وتشمل مراقبة وإدارة المعلومات، وقياس الأداء، ومؤسسة من الإجراءات التصحيحية.

تسيير الميزانية (budgeting) التي تستثنى من القائمة أعلاه ، تشتمل على معظم الوظائف السـَـوْسية، مع بداية تنفيذ خطة الميزانية من خلال تطبيق ضوابط الميزانية.

هذا الملخص من Wikipedia

https://lh6.googleusercontent.com/-CgD8J4LGG18/UQyVVXwU-zI/AAAAAAAAJvI/1X8e-seHjmA/s351/fb.png

0 التعليقات :

إرسال تعليق